صخرة المظلوم

انها صخرة تدحرجت واستقرة فوق سيارة شابين.قد ظلما عامل. في مدينة حضرموت…في اليمن…واليكم القصه..

في يوم صيفي ماطر قد اتى شابين يقودا سيارتهما ودخلى الى مغسلة للسيارات لإزالة الطين عنها وتولى المهمه شاب أحد العمال واكمل تنظيفها على اتم وجه.وبعد إكمال عمله قاما الشابين باتهامه بسرقة عشرة الاف ريال من السياره فلن يفلح بالنكران واحضروا صاحب المغسله وبدل ان يؤازره طرح عليه خيارين إما استدعاء الشرطه أو تسديد المبلغ وحاول اقناع سيده بالعمل فلن يفلح…ففكر ان جاءوا الشرطه ومكث ايام على ذمة التحقيق سيجوعوا عياله واحتمال لابد من التسديد فاحتسب الامر الى الله وذهب إلى بيته واحضر المبلغ وسلمه لهم وقال لهم حسبي الله عليكم لقد ظلمتوني..وبعدها صاحب المغسله طرده من العمل..

فلما غادرا الشابان المغسله مروا باحد المطاعم واخذوا وجبتا وفي منطقة جبليه اوقفوا سيارتهم قرب كهف معروف واخذوا بالاكل واذا بحجرة كبيرة تدحرج من الاعلى وتصيبهم وتستقر فوق سيارتهم..فهرع الناس اليهم فإذا احدهم فارق الحياة والثاني فيه روح بالنزعات الاخيره فقال ظلمناه فانتصر له ربه…ومات…

ومن الحضور صاحب المغسله فأخذ بالبكاء والندم على مؤازرته لهم وظلمهم لهذا العامل فصرف له آل.عشرة الاف ريال وجعله مديرا للمغسله والصخرة باقية الى يومنا هذا يزورها الناس ويستذكروا مظلمة ذلك الشاب….

انها…عدالة الله….

انها قضاء الله العدل بحق من يظلم…اياكم والظلم..فانه ظلمة من ظلمات يوم القيامة…

واتقي دعوة المظلوم فانها كالصاعقة تجوب السماء لتستقر بأعز مايملك الظالم..

اللهم لاتجعلنا ظالمين لا…لانفسنا ولا لاحد من عبادك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.