الكاتراز السجن الأكثر شهرة في العالم..!!

لم يكتب لسجن في العالم شهرة أكثر من سجن الكاتراز الأمريكي .. فعلى الرغم من إقفال هذا السجن منذ العام 1963 أي قبل أكثر من خمسين عاما إلا انه لايزال يأخذ بألباب الأميركان أخذاً شديداً.
فقد حوله المخرجون إلى فيلم مشهور .. وتصدر الكتب بسخاء عن حياة مساجينه..
يسمونه الصخرة لأنه مبنى شاهق يقع على جزيرة جميلة مقابلة لسواحل مدينة سان فرانسسكو.
– بدأ الكاتراز كسجن حربي منذ (1859-1933) ثم أنضم إلى مصلحة السجون الأميركية في منتصف العام 1934م وكان حتى إغلاقه في منتصف 1963 م هو «أم السجون» الأمريكية وأشهرها على الإطلاق .. يضبط فيه عتاة المجرمين ممن يخاف هربهم .أو أولائك الذين يعتقد أنهم يشكلون خطرا على المساجين أو إدارة السجن ..
كان من أشهر نزلاء هذا السجن الرهيب ( آل كابوني ) العصبجي المعروف في شيكاغو.
– كان الكاتراز يمثل صخرة بالفعل أمام المجرمين العتاة فإذا جاءوا بهم إليه انسدت أمامهم كل أبواب الهرب.
– يقع سجن Alcatraz الشهير والمعروف باسم The Rock أي الصخرة في جزيرة Alcatraz قبالة سواحل سان فرانسيسكو في مدينة كاليفورنيا، أما اليوم فقد أصبح هذا السجن ( الذي كان أيضا سجنا عسكريا بين سنوات 1850 إلى 1933 ) وجهة سياحية مشهورة في مدينة سان فرانسيسكو.
– و خلال ثلاثة عقود من الخدمة ، قام 36 سجينا ب 14 محاولة هروب حيث تمكن 5 فقط من الفرار بينما غرق الآخرون ، و من المحاولات المشهورة للفرار تلك التي حدثت في سنة 1946 حيث تمكن 6 سجناء من السيطرة على أحد الحراس و اقتحموا غرفة الأسلحة و تمكنوا من إحكام السيطرة على الغرفة الرئيسية في السجن ( تلك التي تحتوي على زنزانات السجناء ) حيث دام الحصار يومين كاملين تخللتها مناوشات بالأسلحة النارية بين السجناء و الحراس المدعمين بقوات المارينز التي استخدمت القنابل بشكل كثيف لاستعادة السيطرة على السجن.
– ولكن محاولة الفرار الأكثر شهرة هي تلك التي جسدت في فيلم Escape From Alcatraz أي الهروب من Alcatraz حيث اتسم السجناء المدبرون للخطة بالذكاء الخارق و تعود القصة إلى 1962 حيث قام Frank Morris و الأخوين John و Clarence Anglin باستعمال أدوات بدائية لشق طريقهم إلى تجويف يوجد وراء زنزاناتهم و أثناء الحفر كانوا يغطون الحفرة بمواد ملونة مطابقة للون الجدار . و في يوم الفرار وضعوا دمى في أفرشتهم و غادروا السجن و لم يتم العثور عليهم إلى يومنا هذا و رغم أن الأغلبية ترجح وفاتهم غرقا في المياه إلا أنهم مازالوا مطلوبين من طرف مكتب التحقيقات الفدرالي ( FBI ).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.