نائبة إسرائيلية: تنظيم إسكان البدو في صحراء النقب “وصمة عار على جبين نتنياهو”

هاجمت إيليت شاكيد النائبة عن حزب “يمينا” رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على خلفية القرار الذي يمكن الحكومة الاعتراف بثلاث قرى بدوية غير شرعية في النقب.

وقالت شاكيد إن “هذه الخطوة التي اتخذها نتنياهو تعتبر وصمة عار حقيقية.. رئيس الوزراء يطرح على جدول الأعمال قرارا من عمير بيرتس لتنظيم الاستيطان غير الشرعي للبدو في النقب ولا يضع على جدول الأعمال تنظيم المستوطنات الفتية، كما أنه ليس لائقا وغير عادل”.

وعلقت على حل الكنيست والتوجه للانتخابات، قائلة: “توجهنا هو استبدال القيادة، بشكل لا لبس فيه، هذه الحكومة فشلت فشلا ذريعا وتسيء لميزانية الدولة والمواطنين، لا تدير أزمة كورونا بالشكل الصحيح، هناك 800 ألف عاطل عن العمل دمرت حياتهم. نتجه نحو إغلاق ثالث، نحن بحاجة لتغيير الحكومة”.

وحول التحالف المستقبلي مع حزب ساعر أو مع أفيغدور ليبرمان، أكدت أنه “لا يوجد اتحاد حاليا على الطاولة، ولا أعرف ماذا سيحدث في المستقبل، “يمينا” حزب مستقل وهو اليوم بديل حكومي”.

المصدر: “i24news”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.