وأوضح المسؤولون أن إسبر أعد رسالته باعتباره أحد وزراء الحكومة الذين كان من المتوقع تنحيتهم بعد الانتخابات.

وكانت مصادر في إدارة ترامب أفادت في سبتمبر المنصرم بأن الرئيس غير راض عن عمل وزير الدفاع مارك إسبر، ويسعى إلى استبداله بوزير شؤون المحاربين القدامى روبيرت ويلكي.

وسبق أن أفادت وكالة “بلومبرغ”، بأن ترامب يدرس إمكانية إعفاء إسبر من منصب وزير الدفاع حال فوزه في الانتخابات الرئاسية، وأن إسبر أبلغ المقربين منه بنيته الاستقالة أيا كانت نتائج السباق الرئاسي.

وفي يونيو ذكرت “أن بي سي” أن ترامب نظر في احتمال إقالة إسبر بشكل فوري بسبب خلافات كبيرة بينهما حول الاحتجاجات التي فجرها مقتل المواطن من أصول إفريقية جورج فلويد.

المصدر: وسائل إعلام أمريكية