غانتس يحذر من “العنف”ضد المتظاهرين المعارضين لنتنياهو

حذر وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس، يوم الجمعة، من “عنف اليمين” ضد المتظاهرين المعارضين لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.
وقالت صحيفة “جروزاليم بوست” الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني، إن تحذير غانتس جاء خلال اتصالين مع وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي أمير اوهانا، والقائم بأعمال المفتش العام للشرطة ماتي كوهين.
واشتكى محتجون في الأيام الأخيرة من تصاعد عنف عناصر “اليمين” الإسرائيلي المؤيدين لنتنياهو ضدهم خلال تظاهرهم للمطالبة باستقالته.
وينظم آلاف الإسرائيليين مظاهرات أسبوعية منذ عدة أشهر لمطالبة نتنياهو بالاستقالة من منصبه بسبب ملفات الفساد الموجهة ضده.
ودعا المتظاهرون لمظاهرات جديدة مساء غد السبت في كل أنحاء إسرائيل، كما هي العادة منذ عدة أشهر.
ونقلت “جروزاليم بوست” عن غانتس طلبه في إتصالاته مع أوهانا وكوهين “زيادة حضور الشرطة في المظاهرات”.
وقال غانتس، وفق الصحيفة، إن “زيادة العنف ضد المتظاهرين قد يصل إلى حد القتل”، مشيرا إلى أن “هناك قلق حقيقي على حياة البشر”.
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي الذي يتزعم حزب “الليكود” اليميني، قد هاجم في أكثر من مناسبة المتظاهرين.
ويواجه نتنياهو اتهامات بالرشوة، والاحتيال، وإساءة الأمانة في لائحة اتهام تنظر فيها المحكمة المركزية الإسرائيلية بالقدس الشرقية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.